أخبار عاجلة
الرئيسية / افتتاحية / رئيس الجمهورية يهنئ نظيره الكوبي بمناسبة الذكرى الـ 64 للهجوم على ثكنة مونكادا

رئيس الجمهورية يهنئ نظيره الكوبي بمناسبة الذكرى الـ 64 للهجوم على ثكنة مونكادا

5ع5ع5ع                 بئر لحلو (الأراضي المحررة)، 26 يوليو 2017 – بعث اليوم الأربعاء رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو، السيد إبراهيم غالي رسالة تهنئة إلى نظيره الكوبي السيد راؤول كاسترو بمناسبة الذكرى الـ 64  للهجوم على ثكنة مونكادا، مبرزا أنه شكل انتصارا للثورة الكوبية .

“بمناسبة الذكرى ال64 للهجوم البطولي على مونكادا، أود، نيابة عن حكومة وشعب الجمهورية الصحراوية، أن اعبر لكم عن أصدق تهانينا” يقول رئيس الجمهورية في رسالته .

وأضاف رئيس الجمهورية “خلال زيارتنا إلى بلد كوبا الشقيق  هذا العام، كانت لنا الفرصة لزيارة مزرعة سيبوني التاريخية،  وبفضل الوعي الكامل والحماس للشباب الكوبي ولكن الثقة  قبل كل شيء،  حيث شكل يوم 26 يوليو 1953، للهجوم على حصن مونكادا، انتصارا للثورة الكوبية “.

وأكد إبراهيم غالي أن الشعب الصحراوي كجميع الشعوب المكافحة يخلد يوما متميزا في تاريخ كوبا والإنسانية جمعاء، مشيرا إلى أن الهجوم على مونكادا لم يكن فقط نصرا لكوبا وشعبها، ولكن لجميع الشعوب المضطهدة في العالم، المناضلين من أجل الحرية والكرامة والعدالة.

اليوم، وبعد 64 عاما، تحت قيادة فخامتكم – يضيف الرئيس إبراهيم غالي – ” تواصل كوبا وثورتها إعطاء مثالا للبشرية جمعاء وكيفية البقاء بقوة والكرامة دفاعا عن المبادئ والقيم النبيلة ، على الرغم من الآلات الرهيبة والضغط والتهديد وعرقلة القوى الاستعمارية الكبرى” .

وعبر رئيس الجمهورية عن تضامن التزام الطرف الصحراوي ورغبته الصادقة في صيانة وتعزيز العلاقات القوية التي تربط بين الدولتين والشعبين، في الجمهورية الصحراوية وجمهورية كوبا.

عن essahraelhora

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*