أخبار عاجلة
الرئيسية / الارض المحتلة / المجلس الوطني ينظم وقفة تضامنية مع المعتقلين السياسيين الصحراويين بسجون الاحتلال

المجلس الوطني ينظم وقفة تضامنية مع المعتقلين السياسيين الصحراويين بسجون الاحتلال

31غشت2017 وقفة مع اكديم ازيك المجلس الوطنيلمجلس الوطني 30 يوليو 2017 (واص) ـ نظم المجلس الوطني مساء اليوم الأحد وقفة تضامنية مع المعتقلين السياسيين الصحراويين بسجون الاحتلال المغربي وجماهير الأرض المحتلة وجنوب المغرب وأبطال انتفاضة الاستقلال، وذلك خلال اختتام دورته الربيعية.

الوقفة تخللتها كلمات لرئيس المجلس الوطني السيد خطري آدوه ووزير الأرض المحتلة والجاليات السيد محمد الولي أعكيك ، والتي ركزت على ضرورة دعم ومؤازرة نضالات الجماهير الصحراوية بالأرض المحتلة والمعتقلين السياسيين الصحراويين وفي مقدمتهم مجموعة أبطال ملحمة أكديم إزيك ، والتنديد بالأحكام الجائرة الصادرة في حقهم من طرف قضاء الاحتلال.

كما أصدر المجلس الوطني الصحراوي في ختام أشغال دورته الربيعية بيانا أشاد من خلاله بجهود المناضلين والمناضلات في كافة ساحات العمل الوطني ؛ على المساهمة الفعالة في تقوية المؤسسات وتمتين اللحمة الوطنية وتعزيز مقومات الصمود وبذل الغالي والنفيس لكسب المعركة المصيرية.

وحيا البيان عاليا مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي على نضالهم المستمر وسهرهم على الحفاظ على المكاسب الوطنية ، وحماية أمن واستقرار المنطقة من دسائس المحتل الغازي والجاهزية والاستعداد لتحرير الوطن.

وأشاد المجلس الوطني بنضالات الشعب الصحراوي بالأرض المحتلة وأبطال انتفاضة الاستقلال المتأججة في الأرض المحتلة رغم الحصار وأجواء العسكرة ، والانتهاكات اليومية والممارسات الفظيعة وغير الإنسانية التي تواجه بها سلطات الاحتلال المغربية المتظاهرين السلميين وحملات القمع والملاحقات وكبت التعبير الحر وتقييد الحركة ومنع التجمع والتظاهر السلمي.

وسجل البيان بفخر واعتزاز الهبة التضامنية الوطنية والدولية مع أبطال ملحمة أكديم إزيك خلال أطوار المحاكمة الظالمة ، وتجشم عائلات المعتقلين والجماهير الصحراوية عناء السفر لحضور المحاكمة التي جرت فصولها خارج وطنهم في تناقض صارخ مع القوانين والمواثيق الحقوقية الدولية.

واستنكر المجلس الوطني بقوة الأحكام الجائرة التي طالت أبطال ملحمة أكديم إزيك وقبلهم مجموعة الصف الطلابي ، معربا عن تضامنه غير المشروط معهم وكل المعتقلين السياسيين الصحراويين بسجون الاحتلال المغربي ، مجددا دعوته لكل الهيئات البرلمانية ، الوطنية والدولية والقارية والمنظمات الأممية والدولية والحقوقية وكل أحرار العالم ، لممارسة المزيد من الضغط على نظام الاحتلال المغربي حتى ينصاع للشرعية الدولية ويسمح للشعب الصحراوي بممارسة حقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال.

عن essahraelhora

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*