أخبار عاجلة
الرئيسية / افتتاحية / الأوراق مكشوفة , وقد حان الحسم

الأوراق مكشوفة , وقد حان الحسم

 

capture_decran_2016-08-19_a_15.01.08مع تولي السيد كوهلر دفة الوساطة الاممية فيما يخص نزاع الصحراء الغربية , بات الحديث عن المفاوضات بين الطرفين , وكامتداد لجولات سابقة يتركز على أنها وصلت مرحلة كشف الأوراق فكل طرف يدعى أنه أحاط برؤيته ما تستدعي منه وسائل الإيضاح والتنازل وبقي متمسكا بنتائج ذلك , بيد أن الشعب الصحراوي لن يظل يتفرج على جولات عبثية التي لا طائل من ورائها, ما لم تقترن برفع سقف الجدية الاممية التي تتعهد بها في أبريل من كل سنة .

ولكننا نتوخى مزيدا من الاصرار الدولي , لأن الشعب الصحراوي وبلغة فصيحة يعبرعن مواقف لا تخلو من نبرة الاحتجاج على استطالة عمر المعاناة , فضلا عن وضع مصداقية المجتمع الدولي على المحك , فيما تسعى الرباط الى ترسيم سياسة الأمر الواقع كي يتسنى لها مزيدا من الوقت لنهب خيرات المنطقة وتصفية سكانها , وإقبار أبنائها في مخافر القهر والاعتقال .
الأوراق مكشوفة , وقد حان الحسم

مع تولي السيد كوهلر دفة الوساطة الاممية فيما يخص نزاع الصحراء الغربية , بات الحديث عن المفاوضات بين الطرفين , وكامتداد لجولات سابقة يتركز على أنها وصلت مرحلة كشف الأوراق فكل طرف يدعى أنه أحاط برؤيته ما تستدعي منه وسائل الإيضاح والتنازل وبقي متمسكا بنتائج ذلك , بيد أن الشعب الصحراوي لن يظل يتفرج على جولات عبثية التي لا طائل من ورائها, ما لم تقترن برفع سقف الجدية الاممية التي تتعهد بها في أبريل من كل سنة .

ولكننا نتوخى مزيدا من الاصرار الدولي , لأن الشعب الصحراوي وبلغة فصيحة يعبرعن مواقف لا تخلو من نبرة الاحتجاج على استطالة عمر المعاناة , فضلا عن وضع مصداقية المجتمع الدولي على المحك ,الأوراق مكشوفة , وقد حان الحسم

مع تولي السيد كوهلر دفة الوساطة الاممية فيما يخص نزاع الصحراء الغربية , بات الحديث عن المفاوضات بين الطرفين , وكامتداد لجولات سابقة يتركز على أنها وصلت مرحلة كشف الأوراق فكل طرف يدعى أنه أحاط برؤيته ما تستدعي منه وسائل الإيضاح والتنازل وبقي متمسكا بنتائج ذلك , بيد أن الشعب الصحراوي لن يظل يتفرج على جولات عبثية التي لا طائل من ورائها, ما لم تقترن برفع سقف الجدية الاممية التي تتعهد بها في أبريل من كل سنة .

ولكننا نتوخى مزيدا من الاصرار الدولي , لأن الشعب الصحراوي وبلغة فصيحة يعبرعن مواقف لا تخلو من نبرة الاحتجاج على استطالة عمر المعاناة , فضلا عن وضع مصداقية المالأوراق مكشوفة , وقد حان الحسم

مع تولي السيد كوهلر دفة الوساطة الاممية فيما يخص نزاع الصحراء الغربية , بات الحديث عن المفاوضات بين الطرفين , وكامتداد لجولات سابقة يتركز على أنها وصلت مرحلة كشف الأوراق فكل طرف يدعى أنه أحاط برؤيته ما تستدعي منه وسائل الإيضاح والتنازل وبقي متمسكا بنتائج ذلك , بيد أن الشعب الصحراوي لن يظل يتفرج على جولات عبثية التي لا طائل من ورائها, ما لم تقترن برفع سقف الجدية الاممية التي تتعهد بها في أبريل من كل سنة .

ولكننا نتوخى مزيدا من الاصرار الدولي , لأن الشعب الصحراوي وبلغة فصيحة يعبرعن مواقف لا تخلو من نبرة الاحتجاج على استطالة عمر المعاناة , فضلا عن وضع مصداالأوراق مكشوفة , وقد حان الحسم مع تولي السيد كوهلر دفة الوساطة الاممية فيما يخص نزاع الصحراء الغربية , بات الحديث عن المفاوضات بين الطرفين , وكامتداد لجولات سابقة يتركز على أنها وصلت مرحلة كشف الأوراق فكل طرف يدعى أنه أحاط برؤيته ما تستدعي منه وسائل الإيضاح والتنازل وبقي متمسكا بنتائج ذلك , بيد أن الشعب الصحراوي لن يظل يتفرج على جولات عبثية التي لا طائل من ورائها, ما لم تقترن برفع سقف الجدية الاممية التي تتعهد بها في أبريل من كل سنة . ولكننا نتوخى مزيدا من الاصرار الدولي , لأن الشعب الصحراوي وبلغة فصيحة يعبرعن مواقف لا تخلو من نبرة الاحتجاج على استطالة عمر المعاناة , فضلا عن وضع مصداقية المجتمع الدولي على المحك , فيما تسعى الرباط الى ترسيم سياسة الأمر الواقع كي يتسنى لها مزيدا من الوقت لنهب خيرات المنطقة وتصفية سكانها , وإقبار أبنائها في مخافر القهر والاعتقال . نعتقد أن اللقاءات الاخيرة مع السيد كوهلر أوصلت رسائل المواقف , ولم يبق غير تحمل المسؤولية التاريخية التي تفرض أن تكون جادة وتتخذ القرارات والاجراءات المتعلقة بتصفية الاستعمار واحترام ارادة الشعب الصحراوي في الحرية وتقرير, فالإجراء الاممي يجب أن يتنزل في قرارات المصداقية ،والحديث عن تعطل المفاوضات مقاربة تبريرية للإخفاق والتيه في عدم الجدية . على الامم المتحدة أن تتخذ قرار انهاء المشكل من زاوية الشرعية رغم أنه قرار مؤلم ولكنه في الاتجاه الصحيح , وعلى الرباط أن تعي جيدا معنى السلام وفضائله وتريحنا من معاندة التيار فكل الأجندة مطروحة على المكشوف ,والكرة في مرمى الامم المتحدة لتعلن خارطة الحل لوضع حد للانسداد المتراكم، ولم يعد في مخزون الشعب الصحراوي متسع من الوقت لمزيد من الديماغوجية, بلطف حالك يلوح بقرب لحظة الحسم دون حل النزاع . قية المجتمع الدولي على المحك , فيما تسعى الرباط الى ترسيم سياسة الأمر الواقع كي يتسنى لها مزيدا من الوقت لنهب خيرات المنطقة وتصفية سكانها , وإقبار أبنائها في مخافر القهر والاعتقال .

نعتقد أن اللقاءات الاخيرة مع السيد كوهلر أوصلت رسائل المواقف , ولم يبق غير تحمل المسؤولية التاريخية التي تفرض أن تكون جادة وتتخذ القرارات والاجراءات المتعلقة بتصفية الاستعمار واحترام ارادة الشعب الصحراوي في الحرية وتقرير, فالإجراء الاممي يجب أن يتنزل في قرارات المصداقية ،والحديث عن تعطل المفاوضات مقاربة تبريرية للإخفاق والتيه في عدم الجدية .

على الامم المتحدة أن تتخذ قرار انهاء المشكل من زاوية الشرعية رغم أنه قرار مؤلم ولكنه في الاتجاه الصحيح , وعلى الرباط أن تعي جيدا معنى السلام وفضائله وتريحنا من معاندة التيار فكل الأجندة مطروحة على المكشوف ,والكرة في مرمى الامم المتحدة لتعلن خارطة الحل لوضع حد للانسداد المتراكم، ولم يعد في مخزون الشعب الصحراوي متسع من الوقت لمزيد من الديماغوجية, بلطف حالك يلوح بقرب لحظة الحسم دون حل النزاع .
جتمع الدولي على المحك , فيما تسعى الرباط الى ترسيم سياسة الأمر الواقع كي يتسنى لها مزيدا من الوقت لنهب خيرات المنطقة وتصفية سكانها , وإقبار أبنائها في مخافر القهر والاعتقال .

نعتقد أن اللقاءات الاخيرة مع السيد كوهلر أوصلت رسائل المواقف , ولم يبق غير تحمل المسؤولية التاريخية التي تفرض أن تكون جادة وتتخذ القرارات والاجراءات المتعلقة بتصفية الاستعمار واحترام ارادة الشعب الصحراوي في الحرية وتقرير, فالإجراء الاممي يجب أن يتنزل في قرارات المصداقية ،والحديث عن تعطل المفاوضات مقاربة تبريرية للإخفاق والتيه في عدم الجدية .

على الامم المتحدة أن تتخذ قرار انهاء المشكل من زاوية الشرعية رغم أنه قرار مؤلم ولكنه في الاتجاه الصحيح , وعلى الرباط أن تعي جيدا معنى السلام وفضائله وتريحنا من معاندة التيار فكل الأجندة مطروحة على المكشوف ,والكرة في مرمى الامم المتحدة لتعلن خارطة الحل لوضع حد للانسداد المتراكم، ولم يعد في مخزون الشعب الصحراوي متسع من الوقت لمزيد من الديماغوجية, بلطف حالك يلوح بقرب لحظة الحسم دون حل النزاع .
فيما تسعى الرباط الى ترسيم سياسة الأمر الواقع كي يتسنى لها مزيدا من الوقت لنهب خيرات المنطقة وتصفية سكانها , وإقبار أبنائها في مخافر القهر والاعتقال .

نعتقد أن اللقاءات الاخيرة مع السيد كوهلر أوصلت رسائل المواقف , ولم يبق غير تحمل المسؤولية التاريخية التي تفرض أن تكون جادة وتتخذ القرارات والاجراءات المتعلقة بتصفية الاستعمار واحترام ارادة الشعب الصحراوي في الحرية وتقرير, فالإجراء الاممي يجب أن يتنزل في قرارات المصداقية ،والحديث عن تعطل المفاوضات مقاربة تبريرية للإخفاق والتيه في عدم الجدية .

على الامم المتحدة أن تتخذ قرار انهاء المشكل من زاوية الشرعية رغم أنه قرار مؤلم ولكنه في الاتجاه الصحيح , وعلى الرباط أن تعي جيدا معنى السلام وفضائله وتريحنا من معاندة التيار فكل الأجندة مطروحة على المكشوف ,والكرة في مرمى الامم المتحدة لتعلن خارطة الحل لوضع حد للانسداد المتراكم، ولم يعد في مخزون الشعب الصحراوي متسع من الوقت لمزيد من الديماغوجية, بلطف حالك يلوح بقرب لحظة الحسم دون حل النزاع .

نعتقد أن اللقاءات الاخيرة مع السيد كوهلر أوصلت رسائل المواقف , ولم يبق غير تحمل المسؤولية التاريخية التي تفرض أن تكون جادة وتتخذ القرارات والاجراءات المتعلقة بتصفية الاستعمار واحترام ارادة الشعب الصحراوي في الحرية وتقرير, فالإجراء الاممي يجب أن يتنزل في قرارات المصداقية ،والحديث عن تعطل المفاوضات مقاربة تبريرية للإخفاق والتيه في عدم الجدية .

على الامم المتحدة أن تتخذ قرار انهاء المشكل من زاوية الشرعية رغم أنه قرار مؤلم ولكنه في الاتجاه الصحيح , وعلى الرباط أن تعي جيدا معنى السلام وفضائله وتريحنا من معاندة التيار فكل الأجندة مطروحة على المكشوف ,والكرة في مرمى الامم المتحدة لتعلن خارطة الحل لوضع حد للانسداد المتراكم، ولم يعد في مخزون الشعب الصحراوي متسع من الوقت لمزيد من الديماغوجية, بلطف حالك يلوح بقرب لحظة الحسم دون حل النزاع .

عن essahraelhora

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*