أخبار عاجلة
الرئيسية / الارض المحتلة / المعتقل السياسي الصحراوي الحسان سيدي الراضي الداه يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام

المعتقل السياسي الصحراوي الحسان سيدي الراضي الداه يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام

3333333333333333333333333333333333333

تيفلت2  (المغرب)، 10 نوفمبر 2017  – يواصل المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك الحسان سيدي محمد سالم سيدي الراضي الداه لليوم العاشر على التوالي إضرابه المفتوح عن الطعام الذي أعلنه في الفاتح نوفمبر 2017 بالسجن المحلي تيفلت 2 في عزلة تامة و تدهور حاد في وضعه الصحي .

وأعلنت أسرة المعتقل السياسي الصحراوي الحسان سيدي محمد سالم سيدي الراضي الداه في إفادة للجنة عَائِلات المعتقلين السياسيين الصحراويين بعد آخر اتصال هاتفي تلقته منه يوم 07 نوفمبر 2017 و التي كشفت من خلاله إصراره على مواصلة معركة الأمعاء الفارغة حتى تحقيق كافة مطالبه و ما يعانيه من معاملة قاسية و متعمدة من طرف مدير السجن المحلي تيفلت 2 بعدما صادر كل حاجياته الخاصة من أغطية ، كتب ، مقررات دراسية مع تقليص مدة الاتصال الهاتفي و عزله في زنزانة انفرادية لا تتوفر فيها الشروط الصحية الملائمة.

 و من بين المضاعفات الناتجة عن الإضراب المفتوح  الذي يخوضه المعتقل السياسي الصحراوي الحسان سيدي محمد سالم سيدي الراضي الداه  نقص في الوزن بنسبة 14كلغ ، دوار شديد مع ارتفاع في ضغط الدم ، كما يطالب منذ أن شرع في معركة الأمعاء الفارغة بترحيله على السجن المركزي القنيطرة أو تقريبه من عائلته مع ضمان تمتيعه بحقوقه كاملة و على رأسها الحق في التعليم و التحصيل العلمي إضافة لمحاسبة مدير السجن المحلي تيفلت 2 المعروف بعدائه و حقده الدفين تجاه المعتقلين السياسيين الصحراويين من مجموعة أگديم إزيك .

جذير بالذكر أن المعتقل السياسي الصحراوي الحسان سيدي محمد سالم سيدي الراضي الداه قد جرى ترحيله رفقة 18 معتقلا سياسيا صحراويا من مجموعة أگديم إزيك من السجن المحلي العرجات 1 بتاريخ 16 سبتمبر 2017  على عدة سجون مغربية و بطريقة تعسفية و تفريقهم على عدة سجون مغربية في مدن الدار البيضاء ، قنيطرة ، تيفلت ،  أيت ملول ، بوزكارن مع الإبقاء على المعتقل السياسي الصحراوي النعمة عبدي موسى أصفاري في السجن المحلي العرجات 1 بعد مرور 60 يوما من صدور الأحكام الظالمة و غير العادلة في حقهم فجر يوم الاثنين 17 يوليو 2017 من طرف محكمة الاستئناف بمدينة سلا المغربية .

عن essahraelhora

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*