الرئيسية / ثابت / المغرب، تراجعات وفشل…

المغرب، تراجعات وفشل…

29 11 2017 alyne

بعد محاولات يائسة وتصرفات طائشة، ودبلوماسية ملئية بالبلطجة والأعمال السوقية النابعة وبعمق من تربية “الزنقة”، وعقب عمليات واسعة لشراء ذمم مسؤوليين أفارقة وتقديم رشاوي وعمولات وهدياء وعطايا لقادة في القارة السمراء، وبعيد الإعلان عن “مشاريع وهمية”! لتنمية بعض الدول الإفريقية، خسر المخزن ودبلوماسيته التوسعية الإستعمارية معركة جديدة ضمن مؤسسات الإتحاد الإفريقي، وذلك بعد مصادقة قادة القارة الإفريقية على قرارات هامة، أثناء إختتام أشغال قمة الإتحاد الإفريقي المنعقدة بأديس أبابا يومي الأحد والإثنين و28 و 29 من شهر يناير الجاري، كان أبرزها، التأكيد على الموقف الإفريقي المبدئ والراسخ والثابت الداعم للقضية الصحراوية، المؤيد لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والحرية والإستقلال، ودعوة طرفي النزاع الجمهورية الصحراوية والمملكة المغربية إلى العودة للمفاوضات المباشرة بين الجانبين، لإيجاد حل عادل ونزيه ومتفاوض عليه، يمكن الشعب الصحراوي من تقرير مصيره، كما تدعى القرار، إلى تفعيل عمل اللجنة الإفريقية المكلفة بالملف الصحراوي، وتمكينها من زيارة الأراضي المحتلة، وكذا مراقبة واقع حقوق الإنسان في الجزء المحتل من بلادنا، وهو القرار الذي أثار حفيظة وسائل الإعلام المغربية، فيما أختارت وسائط إعلامية قريبة من المخزن الصمت وتجاهل القرار الإفريقي، كطريقة لتجاهل الموقف الإفريقي وتقزيمه.

عن essahraelhora

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*