أخبار عاجلة
الرئيسية / ثابت / رئيس الجمهورية: “نجدد التشبث بحقنا بضرورة الإسراع في إنهاء الاحتلال المغربي لأجزاء من الجمهورية الصحراوية”

رئيس الجمهورية: “نجدد التشبث بحقنا بضرورة الإسراع في إنهاء الاحتلال المغربي لأجزاء من الجمهورية الصحراوية”

04 غشت 2018 ـ جريدة الصحراء الحرة ـ جدد رئيس الجمهورية الأمين العام للجبهة الشعبية الأخ إبراهيم غالي تشبث الشعب الصحراوي وطليعته الصدامية الجبهة الشعبية ودولته بضرورة إنهاء الإحتلال المغربي للأجزاء المحتلة من الصحراء الغربية.

وفي هذا الصدد، قال الأخ الرئيس خلال إشرافه على إفتتاح الجامعة الصيفية لإطر الدولة الصحراوية والجبهة الشعبية ببومرداس، “إننا بهذه المناسبة، ونحن نجدد التشبث بحقنا وبضرورة الإسراع في إنهاء الاحتلال المغربي لأجزاء من الجمهورية الصحراوية، واستعدادنا للتعاون مع جهود الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي لاستكمال تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية، آخر مستعمرة في إفريقيا، فإننا ندعو إلى التطبيق الفوري لقرار مجلس الأمن الدولي 2414، والقاضي بالشروع في مفاوضات مباشرة بين الطرفين الصحراوي والمغربي، بحسن نية وبدون شروط مسبقة، للتوصل إلى حل نزاع الصحراء الغربية، في انسجام مع ميثاق وقرارات الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي”.

وأضاف الاخ رئيس الجمهورية إبراهيم غالي، “نسجل بارتياح إصدار محكمة العدل الأوروبية لقرارات متتالية، صريحة وواضحة، تعزز ترسانة قرارات وتوصيات مماثلة أصدرتها الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي وغيرهما، وتؤكد بأن الصحراء الغربية والمملكة المغربية بلدان منفصلان ومتمايزان، وأنهلا يمكن لأي اتفاق مع المغرب أن يشمل الأراضي أو المياه الإقليمية الصحراوية. فقرارات محكمة العدل الأوروبية أكدت بما لا يدع مجالاً للشك أن أي ممارسة من هذا القبيل عرقلة صريحة لممارسة الحق المقدس في تقرير المصير. ومن هنا، فنحن نندد بالمحاولات التي تقوم بها أطراف معروفة داخل الاتحاد الأوروبي بهدف الالتفاف والتحايل على هذه القرارات، وبالتالي انتهاك القانون الأوروبي والقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني.”

“الشعب الصحراوي، بقيادة ممثله الشرعي والوحيد، جبهة البوليساريو، سيلجأ إلى كل الطرق القانونية المتاحة للتصدي لمثل هذه الممارسات غير القانونية وغير الأخلاقية والتي تشجع سياسات التوسع والعدوان وانتهاكات حقوق الإنسان ونهب الثروات الطبيعية التي تنتهجها دولة الاحتلال المغربي في الأجزاء المحتلة من الجمهورية الصحراوية”، يضيف رئيس الجمهوية الأخ إبراهيم غالي.

عن essahraelhora

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*