الرئيسية / ثابت / قوات الاحتلال المغربية تقمع بوحشية متظاهرين سلميين بمدينتي العيون والداخلة المحتلتين

قوات الاحتلال المغربية تقمع بوحشية متظاهرين سلميين بمدينتي العيون والداخلة المحتلتين

العيون المحتلة 03 ديسمبر 2018 (جريدة الصحراء الحرة) –أقدمت قوات الاحتلال المغربية السبت الماضي ، على التدخل بشكل عنيف ضد متظاهرين سلميين أغلبهم من المعطلين الصحراويين بمدينتي العيون والداخلة المحتلتين ؛ وهو التدخل الذي أسفر عن وقوع العديد من الإصابات في صفوف المتظاهرين.

وكانت قوات الاحتلال بمختلف تشكيلاتها قد حاصرت متظاهرين صحراويين من مجموعة القسم بالعاصمة المحتلة العيون كانوا قد تظاهروا للمطالبة بحقوقهم وتنديدا بالاستنزاف والاستغلال غير القانوني لثروات الصحراء الغربية ، وهو الحصار الذي تطور إلى تدخل عنيف ضد المتظاهرين مما تسبب في وقوع ضحايا في صفوفهم.

نفس السيناريو وقع مع معطلين صحراويين من مجموعة الوعد خرجوا بمدينة الداخلة المحتلة للتظاهر قبل أن تحاصرهم سيارات لقوات الاحتلال التي عجلت بالتدخل ضدهم وتعنيفهم على وقع التهديد والوعيد ؛ وهو ما أسفر عنه سقوط العديد من الضحايا تم نقل البعض منهم إلى مستشفى المدينة.

جدير بالذكر ، فإن المعطلين الصحراويين بالأراضي المحتلة ومناطق جنوب المغرب يخوضون منذ سنوات أشكالا احتجاجية سلمية للمطالبة بحقوقهم المشروعة وتنديدا بعدم استفادة الشعب الصحراوي من خيراته المنهوبة من طرف الاحتلال المغربي.

من جهة أخرى ، عرفت أحياء متفرقة من مدينة السمارة المحتلة يومي الجمعة والسبت الماضيين عمليات بطولية لتعليق الأعلام الوطنية على الأسلاك الكهربائية وملصقات وتوزيع آلاف المنشورات الثورية وكتابة الشعارات على الجدران قامت بها الحركة التلاميذية بالسمارة المحتلة.

وقد شملت العمليات كلا من : حي السكنى ، حي الطنطان ، الحي الحجري ، حي الشهيد سعيد دمبر ، حي الفيلات وعدة شوارع بأرجاء مدينة السمارة المحتلة.

عن essahraelhora

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*