رئيس الجمهورية يهنئ نظيره الجزائري بمناسبة عيد الأضحى المبارك

بعث  اليوم الخميس رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي ، رسالة تهنئة إلى نظيره الجزائري السيد  عبد المجيد تبون بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك.

وفي مستهل الرسالة خاطب رئيس الجمهورية نظيره الجزائري بالقول " بحلول عيد الأضحى المبارك، يطيب لي أن أتوجه إلى فخامتكم بأحر التهاني وأصدق الأماني، راجياً من المولى عز وجل أن يعيده عليكم بموفور الصحة والعافية وعلى الشعب الجزائري الشقيق بمزيد التقدم والرقي والازدهار.".

وأبرز الرئيس في رسالته أن " الشعب الصحراوي، وفي هذه المناسبة الحبلى كذلك بمعاني ودلالات السلام والمحبة والأخوة والإنسانية، لا يمكن إلا أن يتوقف باعتزاز وامتنان وتقدير أمام مواقف الجزائر الشامخة إلى جانب القضية الصحراوية، على غرار كل القضايا العادلة في العالم، وقفات التضامن والمساندة والمؤازرة  مع الشعب الصحراوي في أحلك الظروف، لتمكينه من حقه في تقرير المصير والاستقلال، في مواجهة ظلم جائر من ذوي القربى في المملكة المغربية، الذين شنوا اعتداءاً سافراً على حرمته وقاموا باحتلال غاشم لأرضه وثرواته".

 وأكد الرئيس أن صنوف الدعم المختلفة التي تدفقت من الجزائر الشقيقة على الشعب الصحراوي، على مدار أكثر من أربعة عقود، لهي أكبر دليل على ما يتمتع به الشعب الجزائري من شيم وقيم نبيلة تقوم على نصرة المظلوم ومساعدة المحتاج، ولا يخشى في الحق لومة لائم.

وأشار الرئيس الى أنه وفي ظل الانتشار السريع والخطير لوباء كورونا، تضاعفت الالتفاتة الجزائرية الشقيقة نحو مخيمات اللاجئين الصحراويين، ورصعت العمل التضامني بإقامة الجيش الوطني الشعبي الجزائري لمستشفى عسكري ميداني مجهز لمكافحة هذا الوباء.